Accessibility links

غيتس يعرب عن تفاؤله في تحسن العلاقات بين الولايات المتحدة والصين


أعرب وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس اليوم السبت في مؤتمر إقليمي حول الأمن في سنغافورة، عن تفاؤله بمستقبل العلاقات مع الصين التي أصبحت تشكل هاجسا دوليا بسبب تنامي قدرتها العسكرية.

وأعرب غيتس عن قلق واشنطن من كثافة النفقات العسكرية في الصين وبرامجها التحديثية، لكنه شدد في الوقت نفسه على أهمية الشراكة الاقتصادية والتجارية بين البلدين.

من جهته، أعلن نائب رئيس هيئة أركان القوات المسلحة الصينية أن إستراتيجية بلاده العسكرية دفاعية بحتة، وتعهد بأن بلاده لن تبادر أبدا بالطلقة الأولى في أي صراع.

ويذكر أن بكين أعلنت في مطلع مارس/ آذار عن زيادة بنسبة 17.8 في المئة في موازنتها العسكرية لتبلغ 45 مليار دولار في 2007، لكن الاستخبارات العسكرية الأميركية تقدر أجمالي النفقات العسكرية الصينية للعام 2007 بما بين 85 و125 مليار دولار، وذلك بحسب ما جاء في تقرير وزارة الدفاع الأميركية.
XS
SM
MD
LG