Accessibility links

المالكي يدعو رجال الأمن والجيش إلى عدم الانغماس في الصراعات السياسية



دعا القائد العام للقوات المسلحة رئيس الحكومة نوري المالكي المسؤولين العسكريين والأمنيين إلى النأي بأنفسهم عن الصراعات السياسية، محذرا من أن انحياز أي ضابط أو رجل أمن لجهة معينة لأسباب سياسية أو طائفية يعتبر خيانة وعملا يناقض الأمانة التي يحملها.

وشدد المالكي خلال ترؤسه يوم السبت اجتماعا لمسؤولين وقادة عسكريين وأمنيين ومحافظين ورؤساء مجالس المحافظات ومسؤولي اللجان الأمنية على ضرورة تعزيز التنسيق بين الحكومات المحلية ووزارتي الدفاع والداخلية للقضاء على مثيري الفتن الطائفية أينما كانوا، حسب بيان صادر عن مكتبه.

وأكد المالكي خلال الاجتماع الذي ناقش تطورات الوضع الأمني وارتباطه بالتحولات الجارية في المنطقة ضرورة أخذ الحيطة والحذر من مخططات الإرهابيين الذين سقطت عنهم جميع الحجج التي كانوا يتذرعون بها لقتل الأبرياء، حسب البيان.

وقال المالكي إن من وصفهم بأعداء العراق لم يبق لهم سوى المحاولات اليائسة لإثارة الفتنة الطائفية، مضيفا أن هؤلاء لا يستطيعون تحقيق أهدافهم الخبيثة لأن العراقيين متآخين شيعة وسنة وباقي الطوائف والأديان والقوميات، على حد تعبيره.
XS
SM
MD
LG