Accessibility links

logo-print

قوات مشتركة تفرض طوقا أمنيا على حي العامرية وتستعد لحملة ضد القاعدة


فرضت قوات مشتركة عراقية وأميركية طوقا أمنيا حول حي العامرية غربي بغداد وسط توقعات تشير إلى احتمال قيام عملية عسكرية ضد عناصر تنظيم القاعدة.

افاد عدد من اهالي حي العامرية غربي بغداد بأن قوات مشتركة عراقية واميركية فرضت طوقا امنيا مشددا على الحي، مرجحين احتمال تنفيذ عملية عسكرية ضد عناصر تنظيم القاعدة المتمركزين في ما يسمى بشارع العمل الشعبي ومنطقة المخابرات وفي المنازل المحيطة بجامع ملوكي.

واكد الاهالي مقتل عدد من عناصر تنظيم القاعدة من بينهم المدعو ابو قتيبة السعودي، اثناء اندلاع المواجهات المسلحة الذي شهدها الحي في الآونة الأخيرة، مشيرين الى سيطرة جماعات مسلحة يعتقد انها تنتمي الى مايسمى بالجيش الاسلامي على شارع المنظمة في العامرية ، الذي يضم مقرا رئيسيا للحزب الاسلامي العراقي.

وفي الوقت الذي ترددت انباء تشير الى ان المواجهات اندلعت بين الجيش الاسلامي وكتائب ثورة العشرين من جهة، وتنظيم القاعدة من جهة اخرى، اكد حميد الهايس رئيس مجلس انقاذ الانبار مقتل عناصر القاعدة على يد ابناء العشائر.

هذا وسبق لمجلس انقاذ الانبار ان ابدى استعداده لملاحقة عناصر الفاعدة المتمركزين في مناطق غربي العاصمة.

المزيد في تقرير مراسل "راديو سوا" علاء حسن:
XS
SM
MD
LG