Accessibility links

باريس هيلتون تدخل السجن قبل يومين من موعدها


ذكر موقع "TMZ&#46COM" الالكتروني الذي يتناول أخبار المشاهير الاثنين أن باريس هيلتون وريثة سلسلة الفنادق الفخمة دخلت السجن منذ مساء أمس الأحد لقضاء عقوبة مدتها 45 يوما.

وقد تم تأكيد هذه المعلومات لدى إدارة السجون التي لحظت سجلاتها دخول شابة اسمها باريس هيلتون تبلغ من العمر 26 عاما إلى السجن من دون إعطاء مزيد من التفاصيل.

ومع أن هيلتون كان لديها حتى يوم الثلاثاء لدخول سجن لينوود للنساء في لوس انجلوس حيث ستمضي عقوبتها، إلا أنها قررت تفادي عدسات المصورين الذين كانوا ينتظرون أمام باب السجن بتسليم نفسها للسلطات مساء الأحد.

وأشار الموقع الالكتروني إلى أن شرطة منطقة لوس انجلوس اصطحبت هيلتون إلى السجن حيث بدأت عقوبتها. وخلافا لما تم الإعلان عنه، ستقضي هيلتون عقوبتها في زنزانة بمفردها تتخللها ساعة نزهة يوميا.

وقد يتم الإفراج عنها بعد 23 يوما إذا أبدت سلوكا حسنا.

ونقل الموقع عنها قولها: "إنها مرحلة مهمة من حياتي وعلي أن أتحمل مسؤولية أعمالي. وفي المستقبل، أنوي أن أفكر مليا قبل اتخاذ قراراتي".

يذكر أنه في الرابع من مايو/أيار أصدر قاض في لوس انجلوس حكما بالسجن على باريس هيلتون بتهمة القيادة دون رخصة وخرق فترة اختبار قضائي تخضع لها بعد ضبطها وهي تقود السيارة في حالة سكر.
XS
SM
MD
LG