Accessibility links

logo-print

مالي تستضيف الخميس قمة الفقراء بعد فشل الدول الغنية للوفاء بوعودها


تعقد في مالي قمة ينظمها حوالي ألف من دعاة عولمة بديلة، بموازاة تلك التي تعقدها مجموعة الدول الصناعية الثمانية الكبرى المقررة في السادس من حزيران يونيو الحالي في ألمانيا.

وقال المدير التنفيذي للائتلاف الإفريقي للديون والتنمية دوناتيية داو باسف إنهم قرروا عقد قمة "الفقراء" بعد أن خاب ظنهم في الدول الغنية التي وصفها بأنها لا تفي بوعودها.

وقال أحد المتحدثين إن المشاركين من مالي وساحل العاج وبنين وغينيا والنيجر وأوروبا سيتطرقون إلى المسائل المرتبطة بديون الدول الإفريقية والتنمية ووضع القطاعات الاجتماعية وخطر المنتجات المعدلة وراثيا والتحكم بمصادر الأغذية والهجرة.

وتعقد قمة الفقراء التي ستستمر حتى الخميس، رمزيا في مدينة سيساكو عاصمة القطن في مالي، حيث يشكل الذهب الأبيض أحد الموارد القليلة إلى جانب الذهب.

هذا وتواجه الدول المنتجة للقطن منذ عدة سنوات انهيارا في الأسعار بسبب الدعم المقدم إلى منتجي الدول الصناعية.
XS
SM
MD
LG