Accessibility links

logo-print

الهاشمي: المصالحة الوطنية لم تحقق الآمال المرجوة والعهد الدولي يحتاج إلى عهد وطني


أكد نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي ان الطريق ما يزال طويلا امام تحقيق المصالحة الوطنية في العراق، لافتا إلى اهمية التباحث والتشاور مع مصر لمساعدة العراق للخروج من مأزقه، ومنبها الى ان الوضع في العراق سيلقي بظلاله مستقبلا على الامن القومي العربي.
وقال الهاشمي للصحافيين اثر لقائه الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى الاثنين في القاهرة، إن مشروع المصالحة الذي قدمته الحكومة مشروع طيب وكان ينبغي ان يكون صمام الامان لجميع العراقيين لكن هذا المشروع لم يحقق الامال المرجوة منه ولا زال امام العراقيين شوط طويل لبناء مصالحة عراقية قوية.
واعتبر الهاشمي ان العهد الدولي الذي تم تبنيه في ايار/ مايو خلال مؤتمر شرم الشيخ يحتاج الى عهد وطني عراقي لتطبيقه.
XS
SM
MD
LG