Accessibility links

logo-print

فتح تبحث نتائج لقاءات عمان مع اسرائيل ونتانياهو غير متفائل ازاءها


قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس في بداية اجتماع اللجنة المركزية لحركة فتح الأحد في مقر الرئاسة في رام الله إن اللجنة "ستجري عملية تقييم للقاءات الاستكشافية التي جرت بيننا وبين الجانب الإسرائيلي بحضور الرباعية أولا وبحضور ورعاية من المملكة الاردنية الهاشمية".

واضاف عباس "سنطلع المركزية كذلك اننا سنذهب الى لجنة المتابعة العربية لاتخاذ القرار الذي يمكن ان يتخذ بهذا الشأن بعد ان حصل ما حصل في اللقاءات الاستكشافية التي قمنا بها مؤخرا".

نتانياهو متشائم إزاء المحادثات

هذا وقد أبدى بنيامين نتانياهو رئيس وزراء إسرائيل تشاؤمه إزاء إمكانية إستئناف مباحثات السلام مع الفلسطينين.

وقال نتانياهو في الاجتماع الاسبوعي لحكومته :

" حتى هذه اللحظات، وطبقا لما حدث خلال الإيام القليلة الماضية ، مازال الفلسطينيون يرفضون حتى مناقشة فكرة إحتياجات إسرائيل الأمنية، وهذا يعني أن المؤشرات ليست جيدة، غير أنني أتمنى أن يعدل الفلسطينيون عن ذلك التوجه ليستأنفوا المحادثات كي نجري مفاوضات حقيقية ".

الفلسطينيون يرفضون مشروعا اسرائيليا

وكان مسؤول فلسطيني قد صرح الاحد بأن اسرائيل قدمت خلال المفاوضات "الاستكشافية" التي عقدت في عمان مشروعا لرسم حدود دولة فلسطينية مقبلة "من المستحيل" قبوله.

وقال عباس ان تقييم اللقاءات الاستكشافية سيبحث ايضا في اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية.

من جانب اخر قال ان "البند الاخر الذي سنبحثه ايضا، هو ان لجنة الانتخابات المركزية ستذهب الى قطاع غزة من أجل استكمال السجلات الخاصة بالانتخابات تمهيدا لتحديد الموعد الثابت للانتخابات الرئاسية والتشريعية والمجلس الوطني حسبما ما قررناه في الرابع من مايو/أيار".

اتفاق المصالحة الفلسطينية

وينص اتفاق المصالحة الذي وقع في مايو/ ايار 2011، على اجراء الانتخابات بعد سنة من التوقيع على الاتفاق اي في مايو/ايار 2012 من حيث المبدأ. ويفترض ان يصدر الرئيس عباس مرسوما بالموعد قبل 90 يوما على الاقل من ذلك.

ولم يصدر الرئيس الفلسطيني محمود عباس حتى هذه اللحظة اي مرسوم رئاسي يحدد فيه موعد الانتخابات رغم ما اعلنه اكثر من مسؤول بانه تم الاتفاق على اجراء الانتخابات في الرابع من مايو/ايار المقبل.

الى ذلك قال عباس "كذلك سنبحث تقرير لجنة انتخابات فتح لنعرف اين وصلت الجهود من اجل الإعداد لهذه الانتخابات". واوضح "سنبحث ايضا قضية مهمة جدا وهي الوفد الذي ذهب الى غزة واعيد في المرة الماضية من اجل ان يذهب مرة اخرى وبسرعة الى قطاع غزة".

XS
SM
MD
LG