Accessibility links

دراسة علمية: الزواج علاج ناجع للاكتئاب


أكدت دراسة علمية حديثة أن الزواج يعتبر حلا ناجعا للذين يعانون من الاكتئاب لما يوفره من دعم معنوي وحميمية واستقرار نفسي.

وأشارت الدراسة التي نشرت نتائجها في عدد يونيو/حزيران من دورية Journal of Health and Social Behavior الطبية أن الزواج يرفع الروح المعنوية للمكتئبين ويحسن من صحتهم العقلية خاصة الذين يعانون من الاكتئاب المزمن.

وقالت الباحثة أدريان فريتش من قسم علم الاجتماع في جامعة أوهايو الأميركية التي أعدت الدراسة بالاشتراك مع الدكتورة كريستي ويليامز إنهم كانوا يعتقدون في السابق إن حالة الذين يعانون من الاكتئاب المزمن تزداد سوءا بعد الزواج لكن ما توصلوا إلية كان على العكس من ذلك تماما.

وتابعت الدراسة التي شملت 3066 عازبا وعازبة ، الحالة النفسية للفئة التي كانت تظهر عليها أعراض الاكتئاب لفترة امتدت خمس سنوات.

ولاحظ الباحثون انخفاضا كبيرا في وتيرة أعراض الاكتئاب لدى الذين تزوجوا في تلك الفترة مقارنة بالذين لم يتزوجوا.

واعتبر الدكتور روبن سيمون أستاذ علم الاجتماع بجامعة فلوريدا أن نتائج الدراسة منطقية حيث أن الوحدة والافتقاد إلى الرفقة هي إحدى أعراض الاكتئاب.
الجدير بالذكر أن الاكتئاب يعتبر من أكثر الاضطرابات النفسية انتشارا في العالم حيث تشير تقارير إحصائيات منظمة الصحة العالمية .
XS
SM
MD
LG