Accessibility links

استسلام مجموعة من مقاتلي فتح الإسلام لحركة فتح وخطة الحسم تسير وفق الخطط الموضوعة



أعلن أمين سر حركة فتح في لبنان سلطان أبو العينين أن ثلاثة من عناصر مجموعة فتح الإسلام المتحصنين في مخيم نهر البارد شمال لبنان الذي يحاصره الجيش اللبناني سلموا أنفسهم لحركة فتح.

وقال أبو العينين إن 18 مسلحاً آخرين انسحبوا من المعركة وطلبوا ضمانات لمحاكمة عادلة قبل تسليم أنفسهم مشيرا إلى أن حركته على اتصال مع السلطات اللبنانية لضمان محاكمة عادلة لعناصر فتح الإسلام الذين يستسلمون.

وأشار أبو العينين إلى أن فتح الإسلام تلفظ أنفاسها الأخيرة، وعناصرها بدأوا يفرون موضحا أن 75 مسلحاً من المجموعة ما زالوا يقاتلون الجيش اللبناني في نهر البارد.
ودعا ممثل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان عباس زكي عناصر فتح الإسلام إلى الاستسلام، مؤكدا أنه يضمن لهم محاكمة عادلة ومعاملة حسنة في السجن، مشيرا إلى الاستعداد لتوكيل محامين معروفين للدفاع عنهم.

وتعتقل السلطات اللبنانية 20 شخصا يشتبه في انتمائهم لفتح الإسلام، وتتهم السلطات المجموعة بتنفيذ اعتداءات إرهابية وبالاعتداء على الجيش وقتل عدد من أفراده.
XS
SM
MD
LG