Accessibility links

أولمرت يعلن أن إسرائيل تريد السلام مع سوريا ويدعو إلى وقف الحديث عن خوض حرب معها


أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود اولمرت في بيان الأربعاء أن بلاده لا ترغب في خوض حرب مع سوريا، ونقل البيان عن أولمرت قوله خلال اجتماع الحكومة الأمنية المصغرة إن إسرائيل تريد السلام مع سوريا ولا ترغب في الحرب ويجب الاحتراس من سيناريو قد يحدث بسبب سوء تفاهم وقد يؤدي إلى تدهور الوضع الأمني.

وأضاف البيان أن إسرائيل نقلت هذه الرسالة إلى سوريا عبر عدة قنوات ودعا بقية المشاركين في الاجتماع إلى عدم تقديم أي تفاصيل حول فحوى المناقشات في الحكومة المصغرة التي خصص جلستها لسوريا.

من ناحية أخرى قال دوري غولد رئيس مركز القدس للشؤون العامة ومستشار رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق أرييل شارون:
"تحتفظ سوريا من الناحية التاريخية بجيش كبير ومجهز، بحيث يمكن أن تدخل معظم تشكيلاته الخدمة الفعلية، بينما تعتمد إسرائيل من ناحية أخرى بشكل كبير على جيوش الاحتياط، وهذا الأمر يسفر عن وجود فترات زمنية تشهد عدم التكافؤ بشكل كبير في أعداد القوات في أماكن المواجهة مثل مرتفعات الجولان".

وقد طالب أولمرت أعضاء حكومته بالكف عن الإدلاء بأي تصريحات بشأن احتمال الدخول في حرب مع سوريا، وقال إن مثل تلك التصريحات تزيد توتر العلاقات أكثر بين إسرائيل وسوريا.
XS
SM
MD
LG