Accessibility links

الهاشمي يقول إن سلطات الأمن تنتزع الاعترافات بالإكراه


أطلق نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي حملة دولية ناشد فيها المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان والناشطين في العالم الضغط على الحكومة العراقية لإطلاق سراح موظفتين تعملان في مكتبه.

وقال المكتب الإعلامي للهاشمي في بيان صحفي الأحد إن الإعلامية رشا نمير الحسيني والموظفة باسمة رابا قرياقوس، كانتا قد اعتقلتا في بداية العام الحالي من قبل استخبارات اللواء الخاضع لسلطة رئيس الوزراء في إطار الحملة التي تشن ضد الهاشمي والتي لفقت فيها الاتهامات من خلال اعترافات لبعض أفراد حمايته انتزعت بالإكراه وتحت التهديد.

وأضاف البيان أن الحادثة ليست أمرا جديدا، إذ إنها حدثت مع آلاف المعتقلين الأبرياء من العراقيين الذين بثت اعترافاتهم عبر قناة العراقية الخاضعة لسلطة رئيس الوزراء، وثبت فيما بعد أن تلك الاعترافات انتزعت تحت ضغط وتهديد، ثم أطلق سراحهم بعد رحلة من المعاناة والابتزاز.

XS
SM
MD
LG