Accessibility links

الاجتماع المقرر عقده الخميس بين ايهود أولمرت ومحمود عباس يتأجل بناء على طلب الفلسطينيين


قال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود أولمرت الأربعاء إن اجتماعا كان مقررا عقده يوم الخميس بين أولمرت والرئيس الفلسطيني محمود عباس تأجل بناء على طلب الفلسطينيين.

وكان من المتوقع أن يجتمع عباس واولمرت في مدينة أريحا بالضفة الغربية المحتلة لإجراء محادثات حول قضايا متعلقة بالدولة الفلسطينية.
لكن الجانبين يتجادلان منذ فترة حول خطوات بناء الثقة وحول اقتراح عباس الذي رفضته على السواء إسرائيل وحركة حماس الداعي للهدنة في غزة والضفة الغربية.

وصرح مسؤول في مكتب أولمرت بأنه لم يتحدد موعد جديد للقاء أولمرت وعباس.

وقال نبيل أبو ردينة مساعد رئيس السلطة الفلسطينية: "هناك حاجة للاتفاق على بعض القضايا قبل الاجتماع".

واجتمع اولمرت وعباس في 15 أبريل/ نيسان في إطار مبادرة أميركية لعقد سلسلة من الاجتماعات تعقد كل أسبوعين.

لكن العنف الفلسطيني في الداخل والقتال بين إسرائيل والناشطين الفلسطينيين والمشاكل السياسية التي يواجهها أولمرت في الداخل بعد انتقاده في تحقيق رسمي بسبب الحرب غير الحاسمة التي خاضها ضد حزب الله في لبنان أرجأت الاجتماعات.
مراسل "راديو سوا" نبهان خريشة والتفاصيل من رام الله.
XS
SM
MD
LG