Accessibility links

ثلوج الهيمالايا مهددة بالزوال خلال 50 عاما


تتراجع كثافة ثلوج الهيمالايا بسرعة حيث يخشى الخبراء ان يختفي تماما الغطاء الأبيض الذي يمتد على 2400 كيلومتر عبر باكستان والهند والصين والنيبال وبوتان، خلال 50 سنة من الان.
وتزداد المخاوف خصوصا لان هذه الثلوج تغذي تسعة من كبرى انهار اسيا التي يعتمد عليها نحو 3.1 مليار انسان.
وقال سورندرا شريستا المدير العام لبرنامج الامم المتحدة للبيئة خلال مؤتمر حول ارتفاع حرارة الارض الاثنين في كاتماندو إنه اذا استمرت درجات الحرارة في الارتفاع، سيختفي الجليد وكذلك الثلوج في الهيمالايا خلال 50 عاما.
وارتفعت درجات الحرارة في هذه المنطقة بمعدل 0.16 الى 0.6 درجة مئوية كل عشر سنوات خلال السنوات الثلاثين الماضية.
كما حذر الخبراء المجتمعون في العاصمة النيبالية من تضخم البحيرات الجبلية جراء ذوبان الثلوج السريع. ويهدد فيضان مياه هذه البحيرات بالقضاء على سكان الجبال.
وعلى سبيل المثال، يتراجع جبل امجا الجليدي جنوب قمة ايفرست، بمعدل 70 مترا كل سنة. وتشكل الثلوج لدى ذوبانها بحيرات ضخمة.
وقال اندرياس شيلد مدير المركز الدولي للتنمية المتكاملة في الجبال، الذي نظم المؤتمر ان الدراسات بينت ان مساحات هذه البحيرات ازدادت بمعدل 150 الى 200 في المئة وان مياهها مهددة بالفيضان.
ولم تكن هناك سوى 12 بحيرة في خمسينيات القرن الماضي في النيبال. اما اخر احصاء اجري في العام 2000، فيبين ان عدد هذه البحيرات ارتفع الى 2400 بحيرة، بينها 14 بحيرة على وشك ان تفيض، كما قال شريستا.
واضاف خبير الامم المتحدة ان الاسوأ من هذا ان هذه المياه ستفيض وتنهمر من الجبال في حال حدوث هزة ارضية صغيرة. وعندما تحمل المياه معها الحطام وتزداد سرعتها ستتحول الى ما يشبه جرافات ضخمة تكتسح كل ما في طريقها وتدمره.
XS
SM
MD
LG