Accessibility links

logo-print

استطلاع للرأي في فرنسا يرجح فوز حزب الرئيس ساركوزي بأغلبية مقاعد البرلمان


أظهر استطلاع للرأي في فرنسا نشرت نتائجه الخميس أن حزب الاتحاد من أجل حركة شعبية الذي ينتمي إليه الرئيس نيكولا ساركوزي سيفوز بأغلبية مقاعد البرلمان في الانتخابات التشريعية التي ستجرى الأحد المقبل.

وحصل حزب ساركوزي على تأييد 41 في المئة من أصوات المشاركين في الاستطلاع مما يعني أنه قد يفوز بـأكثر من 400 مقعد في البرلمان.

بالمقابل حصل الحزب الاشتراكي على 27 في المئة من الأصوات مما يعني أن تمثيله في البرلمان لن يتجاوز 120 نائبا.

ويحاول كل معسكر تجنيد مناصريه من أجل التصويت بكثافة فاليمين والرئيس ساركوزي يحتاجون إلى أغلبية مطلقة لتمرير القوانين التي وعدوا بها كتخفيض الضرائب وتغيير بعض قوانين العمل، فيما يحاول اليسار تفادي خسارة فادحة بسبب خلافاته الداخلية والصراع بين زعمائه.

ويزيد من حجم الخلاف دخول بعض رموز اليسار لحكومة ساركوزي كوزير الخارجية برنار كوشنير وإعلان ساركوزي أنه سيفسح المجال لاشتراكيين آخرين بعد الانتخابات التشريعة.

وتصل شعبية الرئيس ساركوزي إلى 65 في المئة وهي أعلى نسبة يتمتع بها رئيس منتخب مما ينبئ بفوز ساحق لحزبه في الانتخابات التشريعية التي ستجرى أولى دوراتها في 10 يونيو/حزيران الجاري.
XS
SM
MD
LG