Accessibility links

logo-print

فرنسا تطالب بتجميد النشاطات الاستيطانية في كافة الأراضي الفلسطينية


طالبت فرنسا الحكومة الإسرائيلية الخميس باتخاذ التدابير اللازمة لتجميد النشاطات الاستيطانية في كافة الأراضي الفلسطينية بما في ذلك القدس الشرقية وذلك بعد إعلان منظمة للمستوطنين بناء نحو 100 مسكن في الضفة الغربية.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية أوغ موري إن بلاده تذكر بأنها تدين دون تحفظ لإنشاء مستوطنات جديدة أو توسيع تلك القائمة والمخالفة للقانون الدولي والتي تنسف الجهود الرامية إلى تحريك عملية السلام.

وكانت إذاعة الجيش الإسرائيلي والمسؤول عن تكتل المستوطنين في الضفة الغربية بينتزفي ليبرمان قد أعلنا أمس الأربعاء أن منظمة "أمانة" تقوم ببناء حوالي 100 مسكن في الضفة الغربية بالرغم من التعهدات التي قطعها رئيس الوزراء ايهود أولمرت للولايات المتحدة والأردن.

حفيد بيغن يتظاهر ضد الجدار

من جهة أخرى، ذكرت صحيفة معاريف الإسرائيلية الخميس أن حفيدا لرئيس الوزراء الإسرائيلي اليميني الأسبق مناحيم بيغن يشارك بانتظام إلى جانب الفلسطينيين في التظاهر ضد الجدار العازل الذي تبنيه إسرائيل في الضفة الغربية.

ونشرت الصحيفة صورة بدا فيها ابيناداب بيغن البالغ من العمر 32 عاما والى جانبه شاب فلسطيني وأمامهما جنود إسرائيليون يحملون دروع فرق مكافحة الشغب في بلدة بيلين القريبة من رام الله حيث يتظاهر فلسطينيون ودعاة سلام إسرائيليون ضد بناء جدار العزل.

جدير بالذكر أن مناحيم بيغن هو مؤسس حزب الليكود ومناصر لفكرة "إسرائيل الكبرى" وقد شجع على استيطان اليهود في الأراضي الفلسطينية كما وقع معاهدة سيناء التي أدت إلى توقيع اتفاقية السلام بين إسرائيل ومصر عام 1979.
XS
SM
MD
LG