Accessibility links

صحيفة إسرائيلية: اولمرت اتصل سرا بالأسد لاستئناف مفاوضات السلام


ذكرت صحيفة يديعوت احرونوت الإسرائيلية الجمعة أن رئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود اولمرت وجه أخيرا رسالة سرية إلى الرئيس السوري بشار الأسد أكد فيها أن بلاده مستعدة لدفع ثمن مقابل السلام.

وأوضحت الصحيفة الإسرائيلية أن الرئيس الأميركي جورج بوش أعطى خلال اتصال هاتفي مع اولمرت في 24 أبريل/نيسان الضوء الأخضر لإجراء مفاوضات سلام إسرائيلية - سورية، لكنه رفض القيام بدور الوسيط.

ووجه ولمرت بعد ذلك عدة رسائل إلى الرئيس السوري عبر مسؤولين أتراك وألمان، وقال اولمرت في إحدى هذه الرسائل على ما ذكرت الصحيفة، "أنا أدرك أن أي اتفاقية سلام مع سوريا ستجبرني على إعادة هضبة الجولان إلى السيادة السورية وأنا مستعد لتحمل مسؤولياتي من أجل إقامة السلام بيننا".

وأضاف اولمرت "أطلب منكم أن تقولوا لي ما إذا كانت سوريا مستعدة، مقابل الانسحاب الإسرائيلي من الجولان، لتحقيق الالتزامات التالية: التخلي تدريجيا عن تحالفها مع إيران وحزب الله والمنظمات الإرهابية الفلسطينية ووقف دعمها للارهاب".

وأضاف المصدر ذاته أن مسؤولا إسرائيليا مقربا جدا من اولمرت طلب عدم الكشف عن اسمه قال إن رئيس الوزراء الإسرائيلي لم يتلق بعد أي رد من الأسد.

إلى ذلك، دعا زعيم حزب شاس الديني الإسرائيلي الرئيس السوري بشار الأسد إلى زيارة القدس إذا كان يرغب في السلام مع إسرائيل.

مراسل "راديو سوا" في القدس خليلي العسلي والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG