Accessibility links

logo-print

جدل سياسي حول مصير كركوك إثر تعيين موفق الربيعي رئيساً للجنة تطبيع أوضاعها


ما زال الجدل السياسي محتدماً بين القيادات الكردية من جهة وعدد من النواب السنة من جهة أخرى حول تطبيق المادة 140 من الدستور العراقي الخاصة بمصير كركوك.

وقد تزامن ذلك مع تعيين رئيس الوزراء نوري المالكي مستشار الأمن القومي موفق الربيعي رئيساً للجنة تنفيذ المادة 140 بعد استقالة رئيسها وزير العدل هاشم الشبلي نهاية مارس/آذار الماضي.


من الجهة الكردية، أعربت وزيرة البيئة نائب رئيس لجنة تنفيذ المادة 140 نرمين عثمان عن أملها في أن يتخذ مستشار الأمن القومي موفق الربيعي الذي كلفه رئيس الوزراء نوري المالكي برئاسة اللجنة، موقفا حياديا لتطبيق المادة 140 المتعلقة بكركوك، مشيرة في حديث مع "راديو سوا" إلى أن الأكراد يشترطون على الربيعي التمتع بهذه الحيادية:
XS
SM
MD
LG