Accessibility links

logo-print

هوارد دين يعتبر سياسة الرئيس بوش في العراق تخالف إرادة الأميركيين


وجه رئيس اللجنة القومية للحزب الديموقراطي هوارد دين انتقادات لاذعة لسياسة الرئيس بوش والحزب الجمهوري في العراق، قائلاً إن الرئيس لا يزال ينتهج سياسة تخالف إرادة الشعب الأميركي التي عبّر عنها بوضوح في الانتخابات الأخيرة.

وقال دين في رد الحزب الديموقراطي على رسالة الرئيس بوش الإذاعية الأسبوعية ان خطة الرئيس بوش بتنظيم الوجود العسكري الأميركي في العراق على مدى طويل كما هو الحال في كوريا تظهر ان الجمهوريين لم يفهموا بعد ان ساعة إنهاء الحرب في العراق قد حانت.

وقال دين: لقد حان وقت إنهاء الحرب وليس تصعيدها. ان خطة تنظيم الوجود العسكري الأميركي في العراق لخمسين سنة هي استمرار لإستراتيجية غير فاعلة وغير مقبولة. فجنودنا الشجعان يستحقون أكثر من ذلك. لقد خدموا بشرف وإخلاص ولكن لا بد للمهمة من أن تتغيّر.

وشدد دين على أهمية تحويل الهدف الأساسي لمهمة القوات الأميركية في العراق والتركيز على الحل السياسي لأن الحل العسكري لن يؤدي إلى أي مكان، ولأن الحل السياسي وحده هو الذي ينهي الحرب.
XS
SM
MD
LG