Accessibility links

شيوخ عشائر صلاح الدين يتعهدون بمحاربة القاعدة بالتعاون مع السلطات المحلية


أعلن الجيش الأميركي الاثنين أن ما لا يقل عن 130 من زعماء العشائر في محافظة صلاح الدين قرروا محاربة تنظيم القاعدة والمجموعات المسلحة في المنطقة، بالتعاون مع المحافظة.

وأوضح بيان للجيش أن هذا الاتفاق التاريخي حدث في معقل الرئيس الأسبق صدام حسين حيث أكد الشيوخ دعم الحكومة المحلية في محاربتها للقاعدة.

وأضاف أن اللقاء تضمن مناقشة مسائل الدفاع عن محافظة صلاح الدين بمواجهة تنظيم القاعدة والجماعات المسلحة الأخرى.

وترأس الاجتماع المحافظ حمود الشكطي بحضور نائبه عبد الله حسين محمود بالإضافة إلى قائد الشرطة ومسؤولين إداريين وعسكريين في المحافظة.

ونقل البيان عن الشكطي قوله إن الخطوات الأمنية التي تتخذها العشائر في المحافظة تحظى بمباركة قائد الشرطة والمحافظ ووجهاء تكريت.

وأكد اللفتنانت كولونيل مارك إدموند، قائد الجيش الأميركي في المنطقة، أن المجلس الجديد تعهد تحويل الاتفاق إلى فعل ميداني كما التزمت قيادة المحافظة من جانبها محاربة الارهاب.

وأضاف أن عشائر العرب السنة حققت نجاحات في إلحاق الهزيمة بالقاعدة في الأنبار وقد آن الأوان للسيطرة عليها في محافظة صلاح الدين.
XS
SM
MD
LG