Accessibility links

logo-print

براون يزور العراق ويؤكد للمالكي دعم بريطانيا للحكومة العراقية


أكد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي أن التعقيدات التي تشهدها الاوضاع الداخلية هي بسبب التداعيات والآثار الناجمة عن انتقال العراق من المرحلة الدكتاتورية إلى المرحلة الديموقراطية، إلى جانب التدخلات الخارجية والضغوط الإقليمية.

جاء ذلك خلال استقبال المالكي الاثنين رئيس الوزراء البريطاني المعين غوردن براون حيث تم بحث القضايا ذات الاهتمام المشترك وأهمية تطوير العلاقات بين البلدين.

وقال المالكي إن حل المشكلة في العراق لا ينحصر في زيادة عدد القوات أو زيادة كميات الأعتدة والأسلحة، لأن المشكلة في جذورها هي مشكلة سياسية، ومن هذا المنطلق تم اعتماد خيار المصالحة الوطنية باعتبارها الأساس الذي يتفق عليه الجميع من اجل الوصول الى حلول وليس اقتسام المكاسب والمغانم بين القوى السياسية.

وأضاف أن هذه الصعوبات والتحديات لم تثن الحكومة عن انجاز العديد من القوانين وتقديم مشاريع قوانين أخرى إلى مجلس النواب مثل قانون المساءلة والعدالة وقانون النفط والغاز، مشيرا إلى انه يأمل أن يصادق مجلس النواب على هذه المشاريع قريبا.

وقال المالكي ان الحكومة حريصة على العمل مع القوات البريطانية من أجل توفير الامن في محافظة البصرة التي تعتبر رئة العراق.

من جانبه، قال براون إن بلاده تدعم الديموقراطية في العراق، وحكومة الوحدة الوطنية، مشيرا إلى أهمية الإسراع بالاصلاحات التشريعية والتطوير الاقتصادي.
XS
SM
MD
LG