Accessibility links

logo-print

مجلس العموم البريطاني يرفض إجراء تحقيق حول أداء بلير في حرب العراق


رفض مجلس العموم البريطاني مذكرة تقدم بها حزب المحافظين وتدعو إلى إجراء تحقيق جديد حول سياسة الحكومة العمالية في العراق.
ورُفِض الاقتراح الذي جرى التصويت عليه أمس الاثنين بغالبية 288 صوتا مقابل 253، أي بهامش ضعيف جدا.
وكان غوردون براون المؤمل أن يخلف بلير في رئاسة الحكومة في27 يونيو/حزيران، وقال براون في حديث لشبكة سكاي نيوز التلفزيونية البريطانية خلال زيارته العراق الاثنين، إن طرح المذكرة في غير محله.
ورفض المتحدث باسم حزب المحافظين للشؤون الخارجية وليام هيغ هذه الحجة. وأضاف أن دراسة الفشل والنجاح في مجتمع ديموقراطي مؤشر قوة لا ضعف.
وكانت المذكرة تنص على استجواب من كانوا في موقع القرار السياسي والمسؤولين العسكريين قبل نهاية العام.
XS
SM
MD
LG