Accessibility links

logo-print

خبير نفطي يشكك في امكانية إقرار قانون النفط الجديد


قال طارق شفيق ألذي يدير شركة إستشارات نفطية في لندن إنه لا توجد أي مؤشرات على قرب التوصل إلى تسوية في مجلس النواب العراقي لتمرير قانون النفط الجديد.

وألقى شفيق الذي تُقدم شركته إستشاراتها إلى الحكومة العراقية باللائمة على الوضع الامني المتدهور في البلاد، حيث لا يعرف الناس إذا كانوا سيظلون على قيد الحياة يوما آخر أم لا، على حد قوله.

وقال شفيق في مؤتمر صحفي عقده على هامش مؤتمر نظمه مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية في واشنطن، وحضره العديد من مدراء شركات النفط الاميركية، إن الوضع تحت ظل حكومة نوري المالكي هو اسوأ مما كان عليه قبل عام مضى.

وتوقع طارق شفيق الذي ساعد في صياغة مسودة قانون النفط الجديد، أن يشجع القانون في حال إقراره الشركات الاجنبية على الاستثمار في مجال النفط في العراق ويحفز العراقيين على الوصول لهدفهم بمضاعفة إنتاجهم من النفط الخام البالغ حاليا نحو مليونين ونصف المليون برميل يوميا إلى الضعف بحلول عام 2010.
XS
SM
MD
LG