Accessibility links

logo-print

هيومان رايتس ووتش تتهم الجيش اللبناني بالاعتداء الجسدي على الفلسطينيين الفارين من نهر البارد


اتهمت منظمة هيومان رايتس ووتش الحكومة اللبنانية بالاعتداء الجسدي على المدنيين الفلسطينيين الفارين من مخيم نهر البارد، حيث تدور معارك بين الجيش اللبناني وتنظيم فتح الإسلام.

وقد فر نحو 300 فلسطيني من المخيم خلال الأيام الثلاثة الماضية وتقول هيومان رايتس ووتش إن بعضهم تعرض للاحتجاز والمعاملة المهينة أثناء استجوابهم بشأن عناصر فتح الإسلام المتحصنين داخل المخيم.

وقالت المنظمة التي تتخذ من نيويورك مقرا لها إن من حق الحكومة اللبنانية أن تستجوب من تشاء، لكنها أشارت في الوقت نفسه إلى أن الاعتداء البدني مخالف للقوانين اللبنانية ومواثيق حقوق الإنسان الدولية.

ويقول بعض الفلسطينيين الفارين من المخيم إن عددا منهم ما زال معتقلا لدى السلطات اللبنانية منذ أكثر من ثلاثة أيام.

وأشارت هيومان رايتس ووتش إلى أن بعض الفلسطينيين يريدون الفرار من نهر البارد لكنهم بقوا فيه خشية التعرض للضرب أو الاعتقال.
XS
SM
MD
LG