Accessibility links

logo-print

داليما يعبر عن معارضة بلاده لأي عملية عسكرية تركية في شمال العراق


حذر وزير الخارجية الإيطالية ماسيمو داليما تركيا من التوغل في شمال العراق للقضاء على مسلحي حزب العمال الكردستاني، قائلاً إن العراق لا يحتمل مزيداً من التوتر. وجاء ذلك في ختام مباحثات أجرها مع المسؤولين الأتراك في أنقرة.

وأكد داليما أن الحوار والتعاون أكثر فائدة وفعالية لمحاربة الإرهاب. وقال إنه ضد العمليات العسكرية عبر الحدود ليس من جانب تركيا فقط وإنما أيضاً ضد العمليات التي تنتهك حدود تركيا، مشيرا إلى أنه من مصلحة الجميع منع حصول مزيد من التوترات في منطقة متوترة أصلاً وغير مستقرة، حسب تعبيره.

كما أبدى وزير الخارجية الإيطالية تعاطفه مع ضحايا هجمات حزب العمال الكردستاني الآخذة في الازدياد. وشدد على ضرورة أن تعزز حقوق الأكراد في تركيا بالطرق السلمية، مؤكداً أن إيطاليا والإتحاد الأوروبي طالبا تركيا على الدوام بإحراز تقدم في مجال الحريات وحقوق الإنسان، وأضاف داليما بأن هذا لا يعطي شرعية لأي مجموعة أن تستخدم العنف والإرهاب للحصول على مطالبها وحقوقها.

وعلى صعيد العلاقات التركية مع الإتحاد الأوروبي، أكد داليما أن تركيا أثبتت أن لديها مؤسسات ديمقراطية قوية ومستقرة.

وتعهد بأن تعمل إيطاليا على ضمان فتح ثلاثة فصول في مفاوضات أنقرة مع الإتحاد بحلول نهاية يونيو/حزيران الجاري. كما دعا لإستئناف المحادثات التي ترعاها الأمم المتحدة لإعادة توحيد جزيرة قبرص.
XS
SM
MD
LG