Accessibility links

logo-print

الاتحاد الأوروبي يضع قيودا مشددة على بيع ألعاب الفيديو العنيفة


يسعى وزراء العدل بالاتحاد الأوروبي إلى وضع خطط تهدف إلى تشديد قوانين بيع "ألعاب القتل" للأطفال باستحداث قائمة من العقوبات المشتركة ضد التجار الذين يقومون ببيع ألعاب الفيديو العنيفة للأطفال.

وركز وزراء العدل بالاتحاد الأوروبي في مباحثات لهم عقدت الأربعاء على خطط تستهدف تشديد القوانين واللوائح الخاصة ببيع "ألعاب الفيديو العنيفة" للأطفال.

وتعتزم المفوضية الأوروبية استحداث قائمة من العقوبات المشتركة ضد تجار التجزئة مع ترك الحرية للدول الأعضاء في تحديد مثل هذه المنتجات. قواعد قانونية جديدة.

يذكر أن ألمانيا قد وضعت هذه المبادرة في مقدمة جدول أعمالها عقب الحادث الذي وقع في بلدة ألمانية بشمال البلاد في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، حيث اعتدى مدمن ألعاب كمبيوتر يبلغ من العمر 18 عاما على 11 طالبا في مدرسته وأصابهم بجروح قبل أن يقتل نفسه.

لكن تجار التجزئة في معظم دول الاتحاد ليسوا ملزمين قانونا بتقييد بيع المنتجات المصنفة ضمن المنتجات الخاصة بالكبار.

وتختلف دول الاتحاد بشكل كبير حول المعايير التي يتم بها الحكم على مواد الألعاب بأنها غير مقبولة.

XS
SM
MD
LG