Accessibility links

logo-print

البحرين والكويت تنددان بتفجير مرقد الإمامين العسكريين


نددت كل من البحرين والكويت اليوم الخميس بالتفجيرات التي استهدفت مرقد الإمامين العسكريين في سامراء.
ونقلت وكالة الأنباء البحرينية عن وزير خارجية البحرين الشيخ خالد بن احمد آل خليفة قوله، إن استهداف الأماكن الدينية والمقدسة لدى المسلمين وغيرهم هي جرائم بشعة بحق شعب العراق والإنسانية جمعاء.
ووصف وزير الخارجية البحرينية ما حدث بأنه عمل "إرهابي جبان" يراد منه الإضرار بشعب العراق ووحدته، داعيا العراقيين إلى التحلي بالهدوء وضبط النفس وعدم الانجرار وراء أتون الأعمال الطائفية البغيضة التي يراد منها خلق حالة من عدم استقرار في العراق وفي المنطقة، على حد تعبيره.
من جانبها، استنكرت جمعية الوفاق الوطني الإسلامية التي تحظى ب17 مقعدا في مجلس النواب البحريني وتمثل التيار الرئيسي وسط الشيعة في البحرين، تفجير مرقد الإمامين العسكريين.
وقالت الجمعية في بيان لها إن التفجيرات لا تمت للإسلام ولا للإنسانية بصلة.وفي الكويت، نقلت الوكالة الكويتية للأنباء عن مصدر مسؤول بوزارة الخارجية تنديد بلاده واستنكارها الشديدين للاعتداء الذي تعرض له مرقد الإمامين العسكريين في سامراء.
وقالت الخارجية الكويتية إن المساس بالمقدسات عملا أثيما يستهدف تعطيل الجهود الرامية إلى تحقيق المصالحة الوطنية في العراق، وتكريس الفرقة والفتنة بين أبنائه، كما يتنافى ومبادئ الدين الإسلامي الحنيف وشريعته السمحاء والقيم الإسلامية.
ودعت الخارجية الكويتية إلى التهدئة ووحدة الصف والتآلف وعدم الانسياق وراء الفتن وتغليب المصلحة العليا للشعب العراقي بما يحقق الأمن والاستقرار والطمأنينة في البلاد.
XS
SM
MD
LG