Accessibility links

logo-print

مقتل مسؤول مكتب الصدر في الصويرة إثر اشتباكات مع قوات مشتركة


قـُتل الشيخ أركان الزبيدي مسؤول مكتب الشهيد الصدر في مدينة الصويرة الواقعة جنوب بغداد في مواجهة مسلحة اندلعت ليلة أمس الخميس بين قوات مشتركة عراقية وأميركية مع أنصار الصدر.

وقال مصدر امني مسؤول وشهود عيان إن المواجهة التي استخدمت فيها الأسلحة الخفيفة والمتوسطة اندلعت على خلفية مداهمة القوات المشتركة للمكتب واعتقال تسعة من أفراده بينهم السيد حيدر الموسوي المشرف على ديوان العشائر الحوزوي التابع للتيار الصدري ومصادرة محتوياته وإصابته بأضرار مادية بليغة، على حد قولهم.

هذا، ولم يصدر أي رد فعل من التيار الصدري على هذه الحادثة، فيما لم تعلن القوات المشتركة عنها.

إلى ذلك، أصيب فجر الجمعة نحو سبعة أشخاص بجراح في سقوط ست قذائف صاروخية مجهولة المصدر على حي الجهاد السكني الواقع غربي مدينة الكوت.

وطبقا لرواية شهود عيان ومصدر أمني مطلع فإن سقوط القذائف أسفر أيضا عن إصابة ستة منازل بأضرار مادية بليغة، مشيرين إلى أن قوات الأمن لازالت تبحث تحت الأنقاض عن ضحايا.

وأثار الحادث غضب واستياء سكان الحي الذي شهد في الآونة الأخيرة سلسلة من المواجهات المسلحة بين القوات العراقية والأميركية من جهة وأنصار مقتدى الصدر من جهة أخرى، أسفرت حينها عن سقوط عدد من الجانبين ومن المدنيين بين قتيل وجريح.
XS
SM
MD
LG