Accessibility links

logo-print

جراحات انقاص الوزن لاتنطوي على مخاطر للكبار


أكدت دراسة جديدة عرضت نتائجها في مؤتمر الجمعية الأميركية لجراحة السمنة المنعقد حاليا في سندياغو بولاية كاليفورنيا عدم خطورة جراحات إنقاص الوزن على كبار السن كما الصغار.

وأشار باحثون من المركز الطبي لجامعة شمال غرب تكساس إلى أن نسبة من تعرضوا لمشاكل صحية من كبار السن جراء هذه الجراحات كانت ضئيلة للغاية.

وقال الدكتور دافيد برفوست الذي اشرف على الدراسة إن جراحات إنقاص الوزن باتت توفر حياة أفضل للذين يعانون من السمنة المفرطة دون تعرضهم لأية مضاعفات أو آثار جانبية للجراحة.

وقال رئيس الجمعية الدكتور فيليب شاور إن السمنة المفرطة يمكن أن تزيد من مخاطر الإصابة بأنو بالعديد الأمراض المهددة للحياة لذ يتوجب علينا اللجوء إلى جراحات إنقاص الوزن لدرء ذلك الخطر.

ولا تحبذ القواعد التي وضعتها السلطات الصحية الأميركية، إجراء جراحات إنقاص الوزن إلا في حالات الإصابة بداء السكري أو ارتفاع ضغط الدم.

وتؤدي السمنة المفرطة التي تصيب عددا متزايدا من سكان العالم، إلى مخاطر التعرض لمشاكل في القلب والإصابة بأمراض السكري وارتفاع ضغط الدم وبعض أنواع السرطانات.
XS
SM
MD
LG