Accessibility links

مشعل: حماس لا تهدف إلى السيطرة على السلطة أو الانقلاب على النظام السياسي الفلسطيني


قال خالد مشعل رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إن بعض الأطراف الدولية تستغل الأوضاع الحالية في غزة كي تعزل حركة حماس.

وأكد مشعل في مؤتمر صحافي عقده في دمشق أن حماس لا تهدف إلى السيطرة على السلطة أو الانقلاب على النظام السياسي الفلسطيني.

وأضاف: "نحترم شرعية رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ولا أحد يجادل في شرعيته، هو رئيس منتخب سوف نتعاون معه من أجل المصلحة الوطنية".
وقال مشعل إن الفوضى الأمنية في قطاع غزة هي التي فجرت الأزمة الأخيرة.
وأكد مشعل أن مشكلة حماس ليست مع حركة فتح أو مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.
وشدد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس على ضرورة مواصلة الحوار لإيجاد حل مع حركة فتح.

وحمّل مشعل الجمعة المجتمع الدولي المسؤولية الأساسية في الأزمة بين حركتي فتح وحماس، لافتا إلى أن حركته تتحمل جزءا من هذه المسؤولية.

ودعا مشعل الوزراء العرب المجتمعين في القاهرة إلى عدم مساندة طرف فلسطيني دون آخر.

وقال في مؤتمر صحافي إنه أجرى اتصالات مع عدد من المسؤولين العرب ومع الأمين العام للجامعة العربية.
وأضاف: "أتمنى ومؤتمر الوزراء العرب منعقد في القاهرة أن يقدم موقفا عربيا رصينا ويقدم مظلة للحوار الفلسطيني من أجل الاتفاق على إعادة تشكيل الأجهزة الأمنية على أسس وطنية ومهنية وتشكيل حكومة وحدة وطنية.
وقال: "حماس لا تسعى إلى اغتصاب السلطة".
وشدد على أن العرب ينبغي ألا يكونوا طرفا في المشكلة بل جزءا من الحل.

وفي إشارة إلى مصر على وجه الخصوص، قال مشعل: "لا يجب أن ينظر إلينا أحد من زاوية مشروع الأصولية الإسلامية، فنحن أصلا حركة تحرر وطني هدفنا الأساسي هو إنجاز مشروعنا الوطني، وأطمئن دول الجوار نحن لا نصدر ثورة ولا ننقل عدوى ولا يرمينا أحد بأن لنا حسابات إقليمية ولسنا في جيب أحد".
XS
SM
MD
LG