Accessibility links

logo-print

المالكي يفرض حظر التجوال في البصرة وغيتس يصل بغداد في زيارة مفاجئة


قرر رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي فرض حظر التجول في مدينة البصرة اعتبارا من عصر الجمعة وحتى إشعار آخر.
جاء ذلك في أعقاب نسف مرقد الصحابي طلحة ابن عبيد الله في المدينة.

وقال بيان رسمي أصدره المالكي، إن هذا العمل الإرهابي يأتي ضمن سلسلة جرائم تستهدف إثارة الفتنة الطائفية بين أبناء الشعب. وأضاف أنه أمر بحماية المراقد الدينية ودور العبادة في جميع المحافظات والتصدي لجميع الخارجين على القانون.

وصرح اللواء الركن علي الموسوي رئيس لجنة طوارئ البصرة بأن مجهولين ادعوا أنهم يريدون تصوير الضريح ولكنهم عمدوا بدلا من ذلك إلى وضع متفجرات في أركانه ونسفوه ما أدى إلى تدميره بالكامل، وأكد أن قوات الأمن اعتقلت حراس الضريح للتحقيق معهم.
وجاء هذا الحادث بعد ثلاثة أيام من نسف مئذنتي مرقد الإمامين العسكرييْن في سامراء. هذا ولا يزال حظر التجول ساريا في بغداد حتى يوم غد السبت، كما لا يزال ساريا في سامراء.


وفي غضون ذلك، وصل وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس مساء الجمعة إلى بغداد في زيارة مفاجئة يحث خلالها الحكومة العراقية على إحراز تقدم في عملية المصالحة الوطنية.
وقد توجه غيتس إلى العراق من بروكسل حيث شارك في اجتماع وزراء دفاع دول حلف الأطلسي، وسيلتقي خلال زيارته القصيرة رئيس الوزراء نوري المالكي والقادة الميدانيين الأميركيين.
وقال غيتس للصحافيين إنه يشعر بخيبة أمل بالنسبة إلى التقدم الذي تحقق في العراق حتى الآن معرباً عن أمله في ألا يعطل التفجير الأخير للمرقد الشيعي في سامراء أو يؤخر التقدم نحو أوضاع أفضل.
XS
SM
MD
LG