Accessibility links

logo-print

خافيير سولانا يلتقي على لاريجاني لدرس الملف النووي الايراني في الايام المقبلة على الأرجح


واعلن المتحدث باسم الخارجية الايرانية الاحد ان الممثل الاعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا سيلتقي كبير المفاوضين الايرانيين علي لاريجاني لدرس مسألة الملف النووي الايراني في الايام المقبلة على الارجح.

وقال محمد علي حسيني في مؤتمر صحافي انه لم يحدد بعد مكان اللقاء أوزمانه.

وفي بروكسل لم تحدد كريستينا غلاش المتحدثة باسم سولانا موعدا للقاء واكتفت بالقول انه سيعقد قريبا.
وعقد المسؤولان لقاءات عدة كان اخرها في مدريد في 31 مايو/ايار لايجاد حل لازمة البرنامج الايراني لتخصيب اليورانيوم.

ويلتقي سولانا الاثنين وزراء الخارجية الاوروبيين لاطلاعهم على محادثاته الاخيرة مع لاريجاني.

وافاد مصدر دبلوماسي انه يتوقع ان يدعم الوزراء قرارا دوليا ثالثا لكنه لن يعتبر "تقدما كبيرا لان الهدف هو عدم اغلاق قنوات الحوار مع ايران". ونهاية الشهر الماضي رأت الوكالة الدولية للطاقة الذرية في تقرير شديد اللهجة ان طهران تستمر في تحدي الامم المتحدة بمواصلة تخصيب اليورانيوم وفي عرقلة انشطة مفتشيها على الارض.

وتخشى الدول العظمى من ان تستخدم ايران برنامجها النووي المدني لاغراض عسكرية وصوتت في ديسمبر/كانون الاول على قرار يفرض عقوبات على البرامج النووية والبالستية الايرانية بسبب رفض طهران تعليق تخصيب اليورانيوم.

وتنفي طهران ان يكون برنامجها النووي لاغراض عسكرية. ومطلع الشهر الحالي شككت وزيرة الخارجية الاميركية كوندوليسا رايس في فرص نجاح المفاوضات بين ايران والاتحاد الاوروبي.
XS
SM
MD
LG