Accessibility links

إطلاق عدد من قذائف الكاتيوشا من الحدود اللبنانية على مستوطنة كريات شمونه بشمال اسرائيل


أعلنت في اسرائيل مصادر في الشرطة والجيش عن سقوط قذيفتي كاتيوشا على شمال اسرائيل بالقرب من كريات شمونه في أول عملية اطلاق صواريخ من لبنان منذ حرب الصيف الماضي مع حزب الله وذكر ان أحدا لم يصب الا أن الصاروخين الحقا بعض الاضرار المادية.

وذكرت القناة الثانية للتلفزيون الاسرائيلية ان احد الصواريخ اصاب مصنعا بينما اصاب الاخر سيارة.

وقال محلل الشؤون العربية في تلك القناة ان من المحتمل ان تكون جماعة فلسطينية منشقة وراء هذا الهجوم.

وقالت وكالة أسوشييتد برس ان الصاروخين انفجرا بالقرب من كريات شمونه بشمال اسرائيل التي كانت قد تعرضت لاصابات جسيمة خلال حرب الصيف الماضي عندما اطلق حوالى 4000 صاروخ على اسرائيل. وقد دعا رئيس بلدية كريات شمونه الحكومتين الاسرائيلية واللبنانية الى الرد بعنف.

ولم يرد بعد اي رد فعل رسمي من المسؤولين الاسرائيليين على اطلاق الصاروخين.

من جانب آخر قال مصدر امني في لبنان ان مقاتلين فلسطينيين مشتبها فيهم اطلقوا الأحد صواريخ على شمال اسرائيل من جنوب لبنان. واضاف المصدر الامني انه تم اطلاق عدد يتراوح بين اربعة إلى خمسة صواريخ على شمال اسرائيل.

بينما قال مصدر آخر إن ثلاثة صواريخ اطلقت من قرية طيبه بجنوب لبنان، سقط اثنان منهما على شمال اسرائيل والثالث سقط عند موقع تابع لقوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في قرية الحولة بجنوب لبنان.

الجبهة الشعبية تنفي علاقاتها بالهجوم

من ناحية أخرى، نفى أبو عماد رامز مصطفى، عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين - القيادة العامة ومسؤولها في لبنان أن تكون الجبهة وراء إطلاق الصواريخ ، مؤكدا لـ"راديو سوا"عدم وجود قوة مسلحة للجبهة في جنوب لبنان لتنفيذ مثل هذه الاعمال:
XS
SM
MD
LG