Accessibility links

حزب الرئيس الفرنسي يتوقع ان يفوز بأغلبية الأصوات في الجولة الثانية من الانتخابات التشريعية


يدلي الناخبون الفرنسيون بأصواتهم في الجولة الثانية من الإنتخابات التشريعية حيث يتوقع المراقبون فوز حزب الإتحاد من أجل حركة شعبية الذي ينتمي إليه الرئيس ساركوزي. وتشير إستطلاعات الرأي التي أجريت قبل أيام إلى أن هذا الحزب والأحزاب الأخرى المتحالفة معه قد تحصل على مايزيد على400 مقعد من مجموع 577 مقعدا في الجمعية الوطنية. ويفيد بعض الناخبين بأن من الضروري حصول الرئيس ساركوزي على الأغلبية حتى يتمكن من تحقيق الإصلاحات التي يريدها.
يقول هذا الناخب:

"في رأيي أن حصول الحكومة على الأغلبية أمر مهم من أجل المستقبل، خشية خروج الناس إلى الشارع. وكلما زادت الأغلبية، كلما كان ذلك معقولا ."
XS
SM
MD
LG