Accessibility links

سائقو المركبات في العزيزية يقطعون طريقاً رئيسة لساعات إحتجاجاُ على شحة الوقود


قطع المئات من سائقي المركبات الغاضبين في مدينة العزيزية جنوب بغداد الأحد الطريق الرئيسة بين العاصمة بغداد ومدن الوسط والجنوب ومنعوا مرور المركبات المتجهة نحو هذه المدن، إحتجاجا على ما سموه بسوء التنظيم الإداري في محطات تعبئة الوقود، وللمطالبة بتحسين الخدمات فيها، وزيادة الكمية المقررة من مادة البنزين لمركباتهم.

وسبق قطه الطريق تظاهر هؤلاء السواق الذين أمضوا أكثر من 24 ساعة أمام محطة تعبئة وقود "الجديدة" الواقعة جنوب المدينة من دون ان يفلحوا في الحصول على لتر واحد من البنزين.

من جانبها، سارعت قوات شرطة العراقية الى إتخاذ تدابير أمنية عاجلة، وطلبت بمكبرات الصوت من السائقين إلتزام الهدوء والجلوس في مركباتهم، وتوعدت باستخدام القوة ضدهم في حال استمرارهم بقطع الطريق التي شهدت إزدحاما مروريا كبيرا.

أما السلطات المحلية في المدينة فقد أيدت موقف المتظاهرين، وطالب مسؤول المجلس البلدي مهدي الجهات المسؤولة بحل هذه الأزمة.

هذا واستجاب المتظاهرون لدعوة السلطات المحلية بانهاء التظاهرة وفتح الطريق بعد ان وعدتهم بتلبية طلباتهم.

وشهدت اسعار الوقود ومشتقاته هذا اليوم في هذه المدينة إرتفاعا غير مسبوق حيث وصل سعر اللتر الواحد من البنزين الى دولارين، وعبوة الغاز السائل الى 20 دولارا.
XS
SM
MD
LG