Accessibility links

logo-print

تركيا تحقق بصلة البرزاني بالمتمردين الأتراك والأكراد ينفون


بدأ ممثلو الادعاء العام في الحكومة التركية تحقيقا اليوم الاثنين حول مسعود البرزاني رئيس اقليم كردستان والذي تشتبه انقرة في انه يدعم المتمردين الاكراد الاتراك.

ويتزامن هذا التحقيق مع حشد عسكري تركي في المناطق الحدودية مع العراق ، وسط تكهنات بقيام تركيا بتوغل كبير في شمال العراق لضرب قواعد حزب العمال الكردستاني التركي هناك.

وطلبت منظمة قومية تركية من ممثلي الادعاءالعام في دياربكر فتح التحقيق في الاتهامات الموجة الىحزب العمال الكردستاني التركي ، ودعت الى تجميد كل الممتلكات العقارية والحسابات المصرفية التي قد يمتلكها مسعود البارزاني في تركيا.


وهددت تركيا مرات عدة بأنها ستستخدم حقها بموجب القانون الدولي بسحق حزب العمال الكردستاني التركي اذا لم تقم الولايات المتحدة والعراق بعمل ضده.

وتحمل انقرة حزب العمال الكردستاني التركي المسؤولية المباشرة عن مقتل اكثر من 30 الف شخص منذ ان بدأ الحزب حملته المسلحة من اجل اقامة وطن عرقي في جنوب شرق تركيا في عام 1984.

وتتزايد الضغوط على رئيس الوزراء رجب طيب اردوغان لاتخاذ موقف اشد ضد حزب العمال الكردستاني كلما ازدادت وتيرة العمليات العسكرية التي يقوم بها الحزب داخل الاراضي التركية .

ومن جانها اكدت وسائل الاعلام التركية اليوم الاثنين ان رئيس الوزراء نوري المالكي سيزور انقرة في الشهر الحالي بطلب من اردوغان لمناقشة الوضع الامني في شمال العراق.
XS
SM
MD
LG