Accessibility links

كوشنير واهتيساري يبحثان سبل تحقيق إجماع دولي بشأن مصير إقليم كوسوفو


بحث وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير والمبعوث الدولي الخاص بإقليم كوسوفو مارتي اهتيساري سبلَ تحقيق إجماع داخل مجلس الأمن بشان مصير ذلك الإقليم.

وكان اهتيساري قد دعا إلى منح كوسوفو استقلالا تحت رقابة دولية بعد أن خضع لرعاية الأمم المتحدة على مدى سبعة أعوام. ولكن روسيا هددت باستخدام حق النقض ضد أي مشروع قرار يمنح كوسوفو استقلالَها.

وتؤيد الولايات المتحدة استقلال كوسوفو، وقد كان ذلك أحد أهم القضايا التي ناقشها الرئيس جورج بوش خلال جولته الأوروبية مطلع الشهر.

وكان الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي قد دعا إلى استمرار الحوار الدولي حول كوسوفو، خلال مدة زمنية محددة. وقال ساركوزي الجمعة الماضي إن على المجتمع الدولي أن ينفذ اقتراح اهتيساري إذا فشل ذلك الحوار.

في هذه الأثناء دعت "كارلا ديل بونتي" المدعية العامة في محكمة جرائم الحرب المتعلقة بيوغوسلافيا سابقا مجلسَ الأمن إلى التعامل مع قضية كوسوفو بحذر، لتجنب إعاقة جهود المحكمة في اعتقال المتهمين بارتكاب جرائم حرب.
XS
SM
MD
LG