Accessibility links

logo-print

الكشف عن مواقع أثرية في مناطق الأهوار تعود للعهدين السومري والاكدي


قال مدير عام التحريات والتنقيب في الهيئة العامة للآثار والتراث إن عشرات المواقع الأثرية اكتشفت في مناطق اهوار ميسان وذي قار والبصرة، وهذه المواقع كانت تغطيها المياه وظهرت مجدداً للعيان لتؤكد وجود حضارة قديمة في هذا الجزء المهم من ارض العراق، مضيفا أن هذه الاكتشافات تنفي ما تردد من نظريات علمية تنص على أن الخليج العربي كان يغطي مناطق جنوب العراق حتى مدينة الناصرية.

وأشار مدير التحريات والتنقيب إلى أن هذه المناطق المكتشفة في الاهوار تعود للعهدين السومرية والاكدية وأن كوادر الهيئة بصدد التنقيب لمعرفة العصور الأخرى التي ربما تكون مشابهة لمواقع وسط وجنوب العراق.

وأضاف مدير التنقيب أن الهيئة العامة للآثار والتراث قامت بإعداد الخطط الكفيلة للحفاظ على هذه المواقع وتجنيبها الغمر مجدداً بالمياه بإحاطتها بسواتر ترابية من مساحات بعيدة، لتجنب وصول المياه الجوفية إليها التي تؤثر بطبيعة الحال في تلك المواقع.
وأضاف أن التفكير يتجه إلى إدراج منطقة الاهوار ضمن لائحة التراث العالمي لمنظمة اليونسكو بصفتها موقعاً طبيعياً وثقافياً اثريا، ويجري العمل على مفاتحة الجهات المختصة ومنها وزارات البيئة والموارد المائية والزراعة لتشكيل لجنة مشتركة لإعداد الدراسات الخاصة بهذا الموضوع.
XS
SM
MD
LG