Accessibility links

بيونغ يانغ تعلق زيارة مفتشي الأمم المتحدة وتحذر بإغراق السفن الحربية لكوريا الجنوبية


أعلن مسؤول كوري شمالي تعليق زيارة كان مقررا أن يقوم بها مفتشو الأمم المتحدة في الشئون النووية إلى بيونغ يانغ الخميس القادم لبحث إجراءات إغلاق مفاعل يونغ بيون النووي.

وقال القنصل في سفارة كوريا الشمالية في فيينا، مقر الوكالة الدولية للطاقة الذرية، إن 25 مليون دولار من أرصدة كوريا الشمالية المجمدة التي كان متوقعا أن تصل إلى حساب لها في روسيا لم تصل بعد، رغم تقارير سابقة عن وصولها.

وقال إن الجانب الكوري أبلغ الوكالة بأنه لا اعتراض لديهم على الإعداد للزيارة لكنهم غير مستعدين لإعطاء تأكيد رسمي للزيارة المقررة في الأسبوع القادم، فيما يلقي بالشك على المفاوضات لنزع أسلحة كوريا الشمالية النووية.

من جهة أخرى، وصل المفاوض الأميركي كريستوفر هيل إلى كوريا الشمالية الخميس للدفع من أجل إحراز تقدم سريع بشأن نزع السلاح النووي فيما تعد أول زيارة لمسؤول أميركي على هذا المستوى منذ خمس سنوات.

نزاع حدودي

وفي تطور لاحق، حذرت بيونغ يانغ كوريا الجنوبية الخميس من أنها ستهاجم وتغرق أي سفن حربية تدخل المياه الإقليمية وراء الحدود المتنازع عليها في البحر الأصفر.

وقالت قيادة البحرية في كوريا الشمالية إن نزاعا بين الجارتين بشأن الحدود في البحر الأصفر الذي شهد مواجهات دامية في السنوات القليلة الماضية يقترب من مرحلة خطيرة ساعة بعد ساعة، وأنه قد ينجم عنه مناوشات وربما حرب.

وأضافت أن البحرية مستعدة لإرسال كل سفينة تنتهك الحدود إلى قاع البحر في أي وقت، علي حد ما جاء في البيان.

XS
SM
MD
LG