Accessibility links

مقتل 14 جنديا أميركيا في العراق وبتريوس يتوقع تعزيز القاعدة لصفوفها


قال الجيش الأميركي الخميس إن خمسة من جنوده وأربعة مدنيين ومترجما عراقيا قُتلوا الخميس في انفجار قنبلة على جانب الطريق بالقرب من عربتهم العسكرية شمال شرق بغداد، ليرتفع بذلك عدد القتلى في صفوف الجيش الأميركي خلال اليومين الماضيين إلى 14 جنديا.

وأضاف البيان أن جنديا قتل وأصيب ثلاثة آخرون الخميس عندما أطلقت قذيفة على العربة التي كانوا يستقلونها.
وذكر الجيش أن أربعة جنود آخرين قتلوا عندما انفجرت قنبلة على جانب الطريق في عربتهم الأربعاء.

كما أشار البيان إلى أن جندييْن آخريْن قتلا وأصيب أربعة آخرون في انفجار قنبلة أيضا بعربتهم جنوب شرق بغداد.

وفي محافظة الانبار، قُتل جنديان من قوات مشاة البحرية في عمليات قتالية الأربعاء.

تفجير كركوك

هذا وكانت الشرطة العراقية قد أعلنت الخميس مقتل 18 شخصا وإصابة 76 آخرين في تفجير انتحاري استهدف مجمعا حكوميا يضم مقرا للشرطة والمجلس المحلي لبلدة سلمان باك الواقعة جنوب محافظة كركوك.

وأفادت الشرطة بأن الانتحاري اقتحم المبنى بشاحنته مما أدى إلى انهياره وتدمير منازل مجاورة. وأضافت أن عمليات البحث تجري بين الأنقاض عن القتلى والجرحى.

قذائف هاون

يأتي ذلك فيما أعلن عن سقوط ثلاث قذائف هاون صباح الخميس داخل المنطقة الخضراء المحصنة في بغداد التي تضم مقرات الحكومة العراقية ومعظم السفارات وخصوصا سفارتي الولايات المتحدة وبريطانيا.

وأشارت الأنباء إلى أن انفجارات وقعت داخل المنطقة تبعها تصاعد سحابة من الدخان الأسود.

القاعدة تعزز صفوفها

هذا وقد صرح قائد قوات التحالف في العراق الجنرال ديفيد بتريوس بأن الولايات المتحدة تتوقع أن يعزز تنظيم القاعدة صفوفه في العراق في مواجهة تعزيزات القوات الأميركية.

وضرب بتريوس في حديث نشرته صحيفة "التايمز" الخميس مثلا على ذلك تفجير شاحنة الثلاثاء في بغداد مما أدى إلى مقتل نحو 87 شخصا.

وقال إن مسلحي القاعدة يريدون التأكد من أن الهجوم الذي بدأته القوات الأميركية في بعقوبة لن يثير أملا كبيرا.

وأضاف بتريوس أنه لا يمكن القضاء على الهجمات التي تلهب المشاعر في بغداد.
وقال إن وقوع مثل تلك الهجمات لا يمكن أن يكون مقياسا لمدى نجاح الحملة وأن على القوات المتعددة الجنسيات أن تعمل على خفض عدد أولئك المسلحين وتقليل مدى تأثيرهم.
XS
SM
MD
LG