Accessibility links

اشتباكات متقطعة في مخيم نهر البارد والجيش اللبناني يسيطر على مقار فتح الإسلام الرئيسية


سجلت الجمعة اشتباكات متقطعة في مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين في شمال لبنان، وأفادت وكالة الصحافة الفرنسية أن الجيش رد بالمدفعية على نيران رشاشة أطلقها مسلحو منظمة فتح الإسلام الذين لجأوا إلى طرف المخيم القديم.

وكان قد خيم هدوء يشوبه الحذر صباح الجمعة على المخيم بعد أن أعلن الجيش اللبناني انتصاره في القتال الذي استمر 33 يوما ضد مسلحي تنظيم فتح الإسلام.

وجاء هذا الإعلان على لسان وزير الدفاع اللبناني الياس المر أمس الخميس في مقابلة تلفزيونية حيث أكد أن الجيش سيواصل محاصرة المخيم حتى يستسلم جميع المسلحين بداخله.

من ناحيته، قال الجيش في بيان له إنه استولى على 13 موقعا لفتح الإسلام شملت مقارها الرئيسية ومراكز القيادة.

وأضاف أنه يقوم بتدمير خنادق للأسلحة ويطارد مسلحين هربوا إلى مناطق داخل نهر البارد.

ونقل وسطاء فلسطينيون عن فتح الإسلام موافقتها على وقف إطلاق النار بعد إعلان المر مساء أمس الخميس.

وقد قتل جراء المعارك بين الطرفين 172 شخصا فيما يعد أسوأ اشتباكات داخلية يشهدها لبنان منذ الحرب الأهلية.

وفي الوقت الذي شوهدت أعمدة الدخان تتصاعد من المباني التي تعرضت للقصف سمعت أصوات انفجارات متفرقة عزاها الجيش إلى قيام جنوده بتفجير عبوات ناسفة ومتفجرات تركها عناصر فتح الإسلام داخل المخيم.

وكانت وكالة الصحافة الفرنسية قد نقلت عن الداعية الإسلامي عمر بكري محمد الذي منع من الإقامة في بريطانيا منذ سنتين بسبب أفكاره المتطرفة أنه سيتم القضاء على المسلحين المحاصرين في مخيم نهر البارد بشمال لبنان.
XS
SM
MD
LG