Accessibility links

logo-print

تيار الصدر يصر على زيارة مرقد الإمامين العسكريين في سامراء وسط دعوات التريث


ما زال تداعي تفجير مئذنتي مرقد الإمامين العسكريين في سامراء يلقي بظلاله على المواقف المتباينة بين التيار الصدري وباقي الأطراف حول دعوة مقتدى الصدر الشيعة إلى التوجه إلى مدينة سامراء في الخامس من الشهر القادم، في أعقاب ذلك التفجير الذي وقع في الـ 13 من الشهر الجاري.

فقد دعت عامرة البلداوي النائب عن كتلة الإئتلاف العراقي الموحد إلى التريث في توجه العراقيين لإداء مراسم زيارة مرقد الامامين العسكريين مطلع الشهر القادم.

من الجهة الأخرى، أكد نصار الربيعي رئيس الكتلة الصدرية في مجلس النواب أن دعوة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر لشيعة العراق بالتوجه إلى سامراء في الخامس من يوليو/ تموز المقبل ما زالت قائمة.

وكان ديوان الوقف السني دعا إلى التريث وتأجيل التوجه الى سامراء، خشية تعرض الزوار إلى أعمال عنف من الجماعات المسلحة المرتبطة بتنظيم القاعدة.

تفاصيل اكثر في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد عمر حمادي:
XS
SM
MD
LG