Accessibility links

كتلتا التوافق والحوار تشترطان ترأس المشهداني للبرلمان لحضور جلساته


أعلن سليم الجبوري الناطق باسم جبهة التوافق أن اجتماعا مشتركا عقد السبت بين جبهة التوافق والجبهة العراقية للحوار الوطني إتفقت فيه الكتلتان على الإمتناع عن حضور جلسات مجلس النواب القادمة إذا لم يترأسها محمود المشهداني الذي منحه مجلس النواب الأسبوع الماضي إجازة إجبارية لحين البت برئاسته للمجلس.

وقال الجبوري إن موقف الجبهتين التوافق والجبهة العراقية للحوار الوطني يستند على ثلاثة محاور هي: إما أن يستانف المجلس عمله برئاسة المشهداني، وأن يصار الى سد الفراغ التشريعي بإصدار تعديل للقوانين الحالية، أو القيام بتشريع قوانين جديدة تتعامل مع حالات الإستقالة أو الإقالة، أو التقاعد لإعضاء مجلس النواب وهيئة الرئاسة.

ونفى الجبوري أن يكون هذا الموقف بمثابة تهديد بالإنسحاب أو بتعليق العضوية، بقدر ما يعني أن هذا الموضوع يجب أن يصار إلى حله بأسرع وقت، وأن لا يـُترك معلقا بهذه الطريقة.

بدوره، قال صالح المطلك رئيس الجبهة العراقية للحوار الوطني إن جبهته تشاطر جبهة التوافق موقفها، مشددا على رفض ما وصفها بالمزاجية في إتخاذ القرارات، وبسياسة لوي الأذرع، على حد تعبيره.

وأضاف المطلك أن جبهته ستمتنع عن حضور جلسات مجلس النواب القادمة تضامنا مع جبهة التوافق، لأنها جلسات غير قانونية حسب وصفه، مؤكدا أن إقصاء المشهداني بهذه الطريقة عملية بعيدة عن القانون.
XS
SM
MD
LG