Accessibility links

هيئة علماء المسلمين تناشد الشيعة التغاضي عن دعوة مقتدى الصدر بزيارة سامراء


ناشدت هيئة علماء المسلمين في العراق أهالي وسط العراق وجنوبه أن لا يستجيبوا إلى الدعوات التي تحثهم على زيارة مدينة سامراء الشهر المقبل.

جاء ذلك في رسالة مفتوحة وجهتها الهيئة الاثنين أكدت فيها أن زحف مئات الآلاف من الزوار للمدينة قد يستغل في هذا الوقت، لتأجيج فتنة طائفية قالت إن أعداء العراق يعملون على تأجيجها وإشعالها.وحذرت هيئة علماء المسلمين شيعةََ العراق من أنَّ هناك من يستغل مشاعرهم، وحبهم لآل بيت رسول الله، ليحقق بهم أهدافه في تمزيق الوطن، ودق إسفين بين مكوناته.
وعبرت الهيئة عن خشيتها من أن يتهور عدد ممن لا يحسن تقدير العواقب، فيتورط هو الآخر من حيث لا يدري في إنجاح مخطط الفتنة البغيض.
وكانت الهيئة أصدرت بياناً دانت فيه تفجير مئذنتي مرقد الإمامين العسكريين في سامراء، واتهمت حكومة المالكي وأجهزتها الأمنية بتنفيذ ما وصفتها بالجرائم التي تسعى بها إلى إشعال نار الحرب الاهلية في العراق حسب البيان.
ووجه زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بعد تفجير المئذنتين في الـ13 من الشهر الجاري نداء إلى شيعة العراق دعاهم فيه إلى التوجه في الخامس من الشهر القادم لزيارة مرقد الإمامين العسكريين في سامراء، وهو ما أثار قلق كثير من القوى السياسية والدينية العراقية ولاسيما السنية من العواقب التي قد تحدث في حال استهداف المسلحين للزوار في سامراء والمناطق المحاذية لها.
XS
SM
MD
LG