Accessibility links

أوباما: واشنطن لا تستخدم طائرات بدون طيار لشن هجمات في العراق


قلل الرئيس باراك أوباما من شأن أنباء أشارت إلى أن وزارة الخارجية الأميركية تستخدم طائرات من دون طيار لحماية مقار ومسؤولي البعثة الدبلوماسية الأميركية في العراق.

وقال أوباما في معرض رده على سؤال حول الموضوع أثناء جلسة تواصل عبر شبكة الانترنت إن الأمر فيه بعض المبالغة "حقيقة الأمر أننا لا نستخدم تلك الطائرات لشن هجمات في العراق، وإنما لأغراض المراقبة والتأكد من توفر الحماية اللازمة لمجمع سفارتنا في بغداد".

وكانت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية قد ذكرت الاثنين أن وزارة الخارجية الأميركية تنفذ برنامجا يتضمن تحليق طائرات استطلاع من دون طيار فوق مقار البعثة الدبلوماسية الأميركية لحماية وتأمين تنقلات المسؤولين الأميركيين في العراق.

وأثار الموضوع استياءا لدى عدد من المسؤولين العراقيين الذين اعتبروا البرنامج انتهاكا لسيادة بلادهم.

الحصول على موافقة الحكومة العراقية

وقال المتحدث باسم الحكومة علي الدباغ إنه يتعين على الولايات المتحدة أخذ موافقة الحكومة العراقية قبل استخدام طائرات بدون طيار في الأجواء العراقية.

وأضاف الدباغ لوكالة الأنباء الفرنسية أن الحكومة تتفهم حاجة السفارة لحماية أمن موظفيها لكنها تصر في الوقت ذاته على ضرورة الحصول على موافقة السلطات العراقية.

وقال الدباغ إن الحكومة العراقية ستنظر في المسألة إذا تقدم الجانب الأميركي بطلب للحصول على موافقتها.
XS
SM
MD
LG