Accessibility links

logo-print

الهاشمي يقول إن قرارات المالكي ستعيد العراق إلى مرحلة ما قبل 2003


قال نائب الرئيس العراقي طارق الهاشمي إن سياسات رئيس الوزراء نوري المالكي تهدد باندلاع صراع طائفي يدفع بالبلاد نحو الهاوية.وأضاف الهاشمي في مقابلة مع شبكة سي إن إن الأميركية مساء الاثنين أن قرارات حكومة المالكي ستؤدي إلى عودة العراق إلى مرحلة ما قبل عام ألفين وثلاثة: "أحذر صناع القرار من أن مستقبل العراق يبدو مظلما."

وأشار الهاشمي إلى أن الولايات المتحدة قد تضطر إلى التدخل عسكريا في العراق مجددا للسيطرة على الوضع، وأوضح أن انعدام الاستقرار في العراق سيؤثر بشكل كبير على مصالح الولايات المتحدة في المنطقة.

وأبدى الهاشمي استغرابا لوصف الرئيس باراك أوباما العراق بأنه بلد حر وديموقراطي، وقال إن سيطرة رئيس الوزراء على القوات المسلحة ووزارات الدفاع والداخلية والأمن الوطني وأجهزة الاستخبارات في البلاد لا تدل على ذلك.

وكان الهاشمي قد أبلغ العراق والعالم الاثنين بأن نشر اعترافات أفراد حمايته على شاشات التلفزيون هي خطوة سياسية غير قانونية.


إصابة عقيد في الجيش
ميدانيا، أدى انفجار قنبلة ألصقت في سيارة إلى إصابة عقيد في الجيش بجراح شمالي العاصمة بغداد، فيما أسفر هجوم مماثل عن إصابة أحد عناصر الشرطة شرقي مدينة الموصل، حسبما نقلت وكالة رويترز عن مصادر أمنية.

كما أدى انفجار قنبلتين في إحدى القرى التابعة إلى مدينة الموصل إلى إصابة شرطي وابنه بجراح.
وانفجرت قنبلة ألصقت على سيارة إلى إصابة ضابط برتبة مقدم في الشرطة في قضاء الشرقاط شمالي محافظة صلاح الدين.

كذلك، أعلنت الشرطة مقتل ثلاثة جنود وإصابة ثلاثة آخرين في تفجير انتحاري بسيارة ملغومة استهدف دورية للجيش في مدينة بعقوبة الليلة الماضية.

XS
SM
MD
LG