Accessibility links

السلطات القضائية العراقية تصدر مذكرة توقيف بحق وزير الثقافة بتهمة التورط بعملية قتل


قال النائب العراقي مثال الألوسي الثلاثاء إن السلطات القضائية أصدرت مذكرة توقيف بحق وزير الثقافة اسعد الهاشمي إثر اعترافات أدلى بها معتقلون حول تورط الوزير بقتل نجلي النائب عام 2005 .

وأوضح النائب الألوسي أن القضاء أصدر مذكرة توقيف بحق إمام الجامع السلفي سابقا ووزير الثقافة حاليا أسعد كمال الهاشمي على خلفية اعترافات إرهابيين تم القبض عليهم سابقا.

وأضاف أن الإرهابيين اعترفوا بأنهم قاموا بقتل أولادي الاثنين بأوامر من الهاشمي وبتمويل منه وإشرافه شخصيا على ذلك عندما كان لا يزال خطيبا سلفيا بأحد مساجد غرب بغداد وقد تم تدوين الاعترافات قضائيا".

وتابع الألوسي "صدرت المذكرة بحق عدد من أفراد حمايته، الأمر الذي اضطره إلى الهروب من منزله والاختباء لدى أحد المسؤولين"، مشيرا إلى اتهام الهاشمي بعمليات إرهابية أخرى أيضا.

وكان "حزب الأمة" بزعامة الألوسي قد أكد في سبتمبر/أيلول 2005 القبض على مجموعة قتلت نجليه في الثامن من فبراير/شباط 2005 .

وكان نجلا الألوسي وأحد حراسه الشخصيين قد قتلوا في إطلاق نار على سيارتهم بالقرب من منزلهم غرب بغداد. وكانا في الثانية والعشرين والثلاثين من العمر وأحدهما أب لثلاثة أولاد. أما حارسه الشخصي فكان أبا لأربعة أولاد.

في غضون ذلك، قال متحدث باسم "مؤتمر أهل العراق" بزعامة عدنان الدليمي إن قوة كبيرة من الأجهزة الأمنية الحكومية داهمت منزل الهاشمي عضو المؤتمر العام لأهل العراق والكائن في مجمع وزارة الخارجية في بغداد واعتقلت جميع أفراد حمايته وعددهم 42 شخصا.
وأضاف أن الهاشمي لم يكن في المنزل بل في مكان آخر في بغداد.
XS
SM
MD
LG