Accessibility links

logo-print

السنيورة يواصل مباحثاته في باريس ويؤكد أن الدولة هي صاحبة السلطة في كامل لبنان


يواصل رئيس مجلس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة لقاءاته في العاصمة الفرنسية باريس، حيث يبحث المستجدات اللبنانية وسبل تفعيل العلاقات الثنائية بين البلدين.

وقال السنيورة في كلمة ألقاها أمام الجالية اللبنانية في العاصمة الفرنسية، إن المعركة التي فرضت في مخيم نهر البارد ليست معركة اللبنانيين والفلسطينيين، بل يشنها إرهابيون ضد لبنان والدولة لزعزعة الأمن والاستقرار، مؤكدا أن لبنان هو فقط للبنانيين، والدولة هي صاحبة السلطة الوحيدة في كامل الأراضي اللبنانية ويجب ألا يكون هناك أي سلاح في لبنان غير سلاح الدولة الشرعية.

وتطرق السنيورة إلى تحديات أخرى يواجهها لبنان تتمثل بالاغتيالات والتفجيرات، وآخرها الاعتداء على قوات اليونيفيل في الجنوب الذي قال انه يهدف إلى ترهيب ومحاولة دفع القوات إلى العدول عن حماية استقرار وأمن لبنان، مشيرا إلى أن لقاءاته في باريس أجمعت على دعم تلك القوات لمواصلة مهمتها.

من جهة أخرى، لا تزال القوى الأمنية والجيش اللبناني بمشاركة قوات اليونيفيل، تفرض طوقا حول المكان الذي استهدفت فيه الكتيبة الاسبانية وعزل المكان امنيا بغية استكمال التحقيقات.
XS
SM
MD
LG