Accessibility links

مفتشو وكالة الطاقة الذرية يبدأون زيارة إلى كوريا الشمالية لبحث إغلاق مفاعلها النووي


يقوم فريق من مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية بزيارة إلى كوريا الشمالية الخميس للاتفاق على الشروط النهائية لإجراءات التفتيش في منشآت بيونغ يانغ النووية.

ومن المقرر أن يبحث الوفد تفاصيل إغلاق المفاعل النووي في كوريا الشمالية بعد أن أعلنت بيونغ يانغ استلام أرصدتها المجمدة من مصرف في ماكاو، وتسوية الخلاف القائم مع الولايات المتحدة.

يذكر أن الزيارة إلى المفاعل هي الأولى التي يقوم بها مسؤولون من الوكالة، منذ أن طردت كوريا الشمالية المفتشين في ديسمبر/ كانون الأول من عام 2002.

ارتياح أوروبي

هذا وكان وفد من البرلمان الأوروبي عاد للتو من زيارة إلى كوريا الشمالية قد أكد الثلاثاء جدية بيونغ يانغ في إغلاق مفاعلها النووي.

وقال هوبرت بيركر النائب النمساوي في البرلمان الأوروبي أنها تعهدت بتحقيق ذلك في أقرب وقت ممكن وأن المسؤولين أعربوا له عن رغبتهم في تطبيق اتفاق فبراير/ شباط والانتقال إلى المرحلة التالية:
"لقد تعهدوا بالفعل بإغلاق المفاعل والانتقال إلى المرحلة التالية من اتفاق نزع التسلح، وتتمثل الخطوة التالية في تنشيط الحوار حول حقوق الإنسان لأن هذا الأمر ركيزة مهمة في محادثاتنا".

وأضاف النائب النمساوي أن المسؤولين الذين التقاهم في كوريا الشمالية أعربوا عن ارتياحهم إزاء تحسن علاقة بلادهم مع الولايات المتحدة:
"لقد تحدثوا عن التحسن في العلاقات مع الولايات المتحدة، ويختلف هذا اللقاء عن السابق حيث كان المسؤولون يتحدثون عن انعدام الثقة، لكنهم الآن يؤكدون أن هذا الأمر كان في الماضي وربما يجب ألا يكون الوضع على هذا المنوال مستقبلا".
XS
SM
MD
LG