Accessibility links

logo-print

اليونيسكو تسحب للمرة الأولى موقعا من لائحة التراث العالمي


أصدرت المنظمة الدولية للتربية والثقافة والعلوم (اليونيسكو) قرارا بسحب محمية المها العربية حيث يعيش نوع نادر من الظباء من لائحة التراث العالمي وذلك اثر قرار سلطنة عمان خفض مساحة محمية المها العربية بنسبة 90 بالمئة.

واتخذ القرار غير المسبوق من قبل لجنة التراث في اجتماعها السنوي الذي يعقد بين 23 يونيو/حزيران و2يوليو/ تموز في كريستشيرتش في نيوزيلندا.

وأوضحت المنظمة في بيان نشر في باريس الخميس إن محمية المها العربية أصبح أول موقع يزال من اللائحة منذ بدء سريان اتفاقية اليونيسكو لسنة 1972 الخاصة بحماية التراث العالمي الثقافي والطبيعي.

وأضاف البيان أن قرار سلطنة عمان تقليص مساحة المحمية بنسبة 90 بالمئة اتخذ بشكل ينتهك التوجهات التي تحكم تطبيق الاتفاقية، موضحا انه تم التشاور بشكل واسع في الأمر مع سلطنة عمان لكن بلا جدوى.

واعتبرت لجنة التراث أيضا أن مشاريع التنقيب عن المحروقات ستدمر قيمة وسلامة المحمية التي تؤوي أيضا أنواعا أخرى مهددة مثل الغزال العربي والحبارى.

الجدير بالذكر محمية المها العربية تم إنشاؤها في عام 1994 لحماية المها وللمحافظة على الموئل والحيوانات الأخرى المهددة بالانقراض في الصحراء ، حيث تغطى المحمية مساحة 27500 كيلومتر مربع تقريبا وتقع في منتصف المسافة بين مسقط وصلالة .

وتحتوى المحمية على نماذج متعددة من أشكال الحياة الجيولوجية والمناظر الطبيعية ذات القيمة العلمية والجمالية الفريدة ، وتعتبر المحمية أول موقع بالمنطقة يتم الاعتراف به من قبل منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو) وإدراجه ضمن قائمة مواقع التراث الطبيعي العالمي.

XS
SM
MD
LG