Accessibility links

logo-print

مقتدى الصدر يلغي دعوته إلى زيارة مرقد الإمامين العسكريين في سامراء


قال الشيخ أسعد الناصري إمام مسجد الكوفة إن السيد مقتدى الصدر قرر الجمعة إلغاء زيارة مرقد الإمامين العسكريين في سامراء، ملقيا باللائمة على الحكومة العراقية.

وفي خطبة الجمعة التي أقيمت في مسجد الكوفة الكبير اليوم قرأ الشيخ الناصري بيانا لمقتدى الصدر جاء فيه: "بخصوص زيارة الأمامين العسكريين قد الغينا الذهاب إلى سامراء، لتخلي الحكومة عن حماية الزوار ولكثرة المناشدات".
ودعا إمام جمعة الكوفة الحكومة العراقية إلى التنحي إن لم تكن بمستوى تحمل المسؤولية، على حد تعبيره.


وكان الصدر قد دعا في منتصف يونيو/ حزيران الحالي الى الخروج في مسيرة مليونية لزيارة مرقدي سامراء في الخامس من يوليو/ تموز المقبل، غير أن الحكومة العراقية التي يسيطر عليها حزب الدعوة الإسلامية والمجلس الأعلى الإسلامي العراقي دعت المواطنين إلى الإمتناع عن الزيارة حتى يتم وضع الترتيبات الأمنية اللازمة.


وقالت الحكومة في بيان لها الخميس إنها حريصة على أن يؤدي المواطنون شعائرهم الدينية بصورة آمنة، لكنها شددت على أن توفير الحماية الكافية للطريق بين بغداد وسامراء وتطهيره من المنظمات الإرهابية يحتاج إلى فترة زمنية مناسبة، على حد تعبير البيان.

ويأتي هذا الإلغاء إثر إعلان الحزبين الإسلاميين الشيعيين حزب الدعوة الإسلامية والمجلس الأعلى الإسلامي العراقي تحالفا جديدا ينهي خلافهما على توزيع المناصب الوزارية الخالية بعد استقالة ستة من الوزراء الصدريين.
XS
SM
MD
LG